نصائح هامة لتصميم مكتب منزلي في 2020

في السنوات الأخيرة ومع تتطور تكنولوجيا الإتصال، إرتفعت نسبة العاملين من المنزل وبالأخص في الأسابيع الأخيرة زادت النسبة كثيرا وعلى الحوجة لوجود مكتب منزلي، بل ودخلت أنشطة أخرى كالتعليم عن بعد  للتعليم الأساسي والعالي ليصبح عبر شبكة الإنترنت وذلك مع ظهور وإنتشار فايروس كورونا حفظنا الله واساكم من كل شر.

لذلك في هذا المقال سنسلط الضوء على كيفية وضع مساحة مكتبية بالمنزل، تساعدك على إنجاز مهامك الوظيفية بكل اريحية وبشكل مناسب.

  • حدد إحتياجاتك:

تحديد الإحتياجات يتم من خلال نوع الوظيفة والعمل الذي تقوم به، بطبيعة الحال فالمصمم يعتبر جهاز الكمبيوتر والشاشه هي أهم جزء من مكتبه ولذلك يجب أن تقوم بتحديد إحتياجات المكتب المنزلي ومساحته من خلال نوع عملك لتعمل بأريحية وتحقق إنتاجية عالية وتحافظ في نفس الوقت على صحتك.

  • الموقع:

يعتمد اختيار الموقع على طريقة عملك، البعض يفضل الهدوء التام، وآخرين يفضلون العمل في مكان مفتوح وبه نوع من الإتصال مع أفراد الأسرة و الأنشطة الأخرى بالمنزل.

لذلك من الممكن أن يكون المكتب تحت منطقة الدرج وهو مكان معزول نوعاً ما، أو أن يكون جزءاً من صالة المنزل حيث ترتبط هناك العديد من الأنشطة.

  • الإضاءة:

الإضاءة المريحة ستساعدك على أدء أعمالك بشكل أفضل وبأريحيه أكبر وتقلل من ارهاق العينين، والإضاءة تكون طبيعية وصناعية.

الإضاءة الطبيعية تشترط وجود نافذة ولا تجعل الضوء القادم من النافذة بمواجهة شاشة الكمبيوتر حتى لا تتحول الإضاءة الطبيعية من عنصر مساعد إلى عنصر سلبي.

أما الإضاءة الصناعية فالمهم أن لا تكون مباشرة نحو العينين أو منعكسة عليها من أحد أسطح المنزل.

قد تتغير الإضاءة الصناعية بحسب نشاطك فلو كنت تقوم بأي أعمال يدوية على سطح مكتبك قد تحتاج إضاءة متركزة نحو منطقة العمل اليدوي.

  • الأثاث:

قد تمارس عملك في هذا المكتب المنزلي لساعات يومياً، فلا تتهاون في إختيار قطع أثاث المكتب، من المهم أن تكون مريحة حتى تحافظ على صحتك وبالاخص (شاشة الجهاز – الكرسي – الطاولة).

شاشة الجهاز يجب أن تكون مريحة للعينين وذات حجم مناسب لعملك، أما الكرسي فهو مهم للحفاظ على ظهرك من أضرار الجلوس لساعات طويلة ومن العوامل المهمة في طاولة مكتب منزلي أن تكون بإرتفاع مناسب حتى تأخذ وضعية الجلوس المثالية.

وكذلك من الممكن أن تختار الطاولات ذات الإرتفاعات المتعددة التي من الممكن أن ترتفع لمستوى يُمكنك من العمل وأنت واقف على قدميك والإستغناء عن الكرسي لبعض الوقت.

  • الألوان:

إختر الألوان التي تعجبك واحرص على أن تكون متناسقة مع بقية فراغات المنزل في حال وجود المكتب ضمن أحد الفراغات أو اتصاله بها.

  • الأرفف والأجهزة:

الأرفف والخزائن تكون بحسب نوع عملك، فإذا كان عملك يتطلب طباعة الكثير من الأوراق ستحتاج مساحة لتنظيم جميع أوراق العمل وتصنيفها، كذلك بعض الأعمال قد تتطلب أجهزة طباعة وتصوير ومن المهم توفير المساحة المناسبة لها في مكتبك.

  • اضافات أخرى:

من الممكن القيام ببعض الإضافات الأخرى مثل وضع بعض النباتات التي ستساهم في تحسين مزاجك وإدخال الطبيعة كجزء من فراغ مكتبك، كما يمكنك إضافة بعض وسائل الراحة مثل مقعد للإسترخاء حتى ترتاح لبعض الوقت بين ساعات العمل الطويلة أو إضافة مكينة قهوة وثلاجة صغيرة حتى لا تكون مضطرا لمغادرة مكتبك إلى المطبخ.

هل قمتم بتصميم مكتب منزلي للعمل عن بعد؟

شاركونا تجاربكم وأرائكم حول الموضوع

    اترك تعليقك

    لن يتم نشر بريدك الالكترونى.*